Product was successfully added to your shopping cart.
.
0كتاب

لايوجد مشتريات

وثائق عن أوقاف الأماكن المقدسة في الإسلام

Quick Overview

الوثائق التي يقدمها لنا لوي ماسينيون في هذا الكتاب تحتوي معلومات لا تتطرق إليها الوثائق السياسية، وهي تكشف عن جوانب مهمة من الحياة الاجتماعية والدينية والمعمارية داخل فلسطين إبان السنوات التي تلت احتلالها عام 1948.

الحالة: متوفر

10٫00

Additional Information

الكاتب لوي ماسينيون
المترجم الدكتورة مي محمود
ISBN 978-91-87373-70-1
سنة النشر 2016
عدد الصفحات 104

Details

الوثائق التي يقدمها لنا لوي ماسينيون في هذا الكتاب تحتوي معلومات لا تتطرق إليها الوثائق السياسية، وهي تكشف عن جوانب مهمة من الحياة الاجتماعية والدينية والمعمارية داخل فلسطين إبان السنوات التي تلت احتلالها عام 1948. ويوفر لنا هذا الباحث في علم التصوف اسماء لشخصيات تاريخية ودينية ومراجع مختلفة لراغبي الاستزادة في دراسة أصل الأوقاف في العالم الإسلامي، وهذين الوقفين موضوع البحث في هذا الكتاب. وقف تميم الداري: الأقدم بين الأوقاف الإسلامية ويتوزع على سائر أرض الخليل، هو الحرم الرابع في الإسلام بعد مكة والمدينة والمسجد الأقصى. يعين لنا ماسينيون مواقع هذا الوقف على الخريطة، ويدلل لنا بالأسماء على عائديته لعوائل عربية معروفة تناقلت مهمة الإشراف عليه عبر التاريخ. وقف أبو مدين (720 هـ /1320م): هذا المبحث يلقي الضوء على حقبة مهمة من علاقة بعض الدعاة المغاربة بمدينة القدس وأهميتها الروحية بالنسبة لهم . كما يتجلى ذلك منذ القرن الحادي عشر وظهور من رأى في مسرى الرسول إلى بيت المقدس سنداً فقهياً لدعوتهم في تحويل القبلة من مكة إلى المسجد الأقصى. وقف أبو مدين مُسجل اليوم على لائحة اليونسكو للتراث العالمي المهدد بالزوال.